Navigation

خدمة الاسعاف الجوي تنفذ عددا قياسيا من مهام النجدة والانقاذ

حرس الاسعاف الجوي السويسري "ريغا" أثناء القيام بتنفيذ مهمة. يقول مدير المنظمة إن ذوبان التربة الصقيعية يجعل تساقط الصخور في الجبال السويسرية أكثر تواترًا. Keystone / Jean-christophe Bott

نفذ حرس الإسعاف الجوي السويسري الذي يُعرف اختصارا بـ "ريغا" عددًا قياسيًا من مهام الإنقاذ في شهر يوليو. ومع أن هذا الرقم ليس استثناء من الناحية الإحصائية، ولكنه يمثل انعكاسا لاتجاه مطرد، وفقًا لإرنست كور، رئيس "ريغا".

هذا المحتوى تم نشره يوم 08 أغسطس 2022 - 13:49 يوليو,
Keystone-SDA/ك.ض

وفي تصريحات أدلى بها يوم الأحد 7 أغسطس الجاري، قال كوهلر إن المنظمة قامت بما مجموعه 2120 مهمة مروحية في شهر يوليو الماضي، مشيرًا إلى أنها المرة الأولى التي تُسجّل فيها "ريغا" أكثر من ألفيْ رحلة في شهر واحد.

وقال: "قبل عشر سنوات، كان ما يُسمّى بشهر الألف رحلة حدثا استثنائيا بالنسبة لنا".

وبالفعل، شهد حرس الاسعاف الجوي السويسري في 2021 عامًا قياسيًارابط خارجي، يُحتمل أن يتم تجاوزه هذا العام. وأوضح كوهلر أن الطائرات المروحية التابعة لـ "ريغا"، قامت خلال الأشهر الستة الماضية بتنفيذ عدد أكبر من المهام يزيد بنسبة 25٪ مقارنة بالفترة نفسها من العام المنقضي.

كوهلر أشار أيضا إلى أن الاهتمام المُتزايد للجمهور بممارسة رياضة المشي لمسافات طويلة وتسلّق الجبال نتيجة لجائحة كوفيد - 19 يمثل عاملا ساهم في زيادة عمليات الإنقاذ، لكنه لفت أيضًا إلى تفاقم ظاهرة ذوبان التربة الصقيعية، مما يجعل تساقط الصخور أكثر تواترًا.

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

المزيد: SWI swissinfo.ch تحصل على الاعتماد من طرف "مبادرة الثقة في الصحافة"

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟