Navigation

تراجع قياسي في عدد ضحايا حوادث السير في سويسرا

رغم حصول أكثر من 17500 حادث مرور في الكنفدرالية في عام 2016، إلا أن الطرق السويسرية تصنّف اليوم ضمن الطرق الأكثر أمانا في أوروبا. وبالفعل، أفادت إحصائيات جديدة نُشرت يوم 10 أغسطس الجاري في برن أن عدد الأشخاص الذين لقوا حتفهم في حوادث الطرق والسكك الحديدية وحركة المرور الجوية في جميع أنحاء سويسرا وصل إلى أدنى مستوى له منذ حوالي 80 عاما. ووفقا لتقرير أعده المكتب الفدرالي للإحصاء، لقي 256 شخصا مصرعهم فى هذا الصنف من الحوادث العام الماضى. ومن بين هؤلاء، بلغ عدد الوفيات الناجمة عن حوادث الطرق 216 حالة، أي أقل بكثير من عدد الضحايا المُسجل في عام 1970 الذي بلغ آنذاك 1750 شخصا. في المقابل، أصيب 3785 شخصا بجروح خطيرة على الطرق السويسرية في عام 2016. الملفت أن هذا الإنخفاض القياسي حصل على الرغم من الزيادة المُسجّلة في حركة النقل البري على مدى العقدين الماضيين. ومع أن المكتب الفدرالي لم يذكر أي أسباب محتملة لتراجع الوفيات، إلا أن الخبراء لفتوا إلى التحسّن الذي طرأ على معايير سلامة السيارات والبنية التحتية. Police Canton Valais/Keystone


هذا المحتوى تم نشره يوم 11 أغسطس 2017 يوليو,

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

المزيد: SWI swissinfo.ch تحصل على الاعتماد من طرف "مبادرة الثقة في الصحافة"

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟

النشرة الإخبارية
لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
شارف على الإنتهاء... نحن بحاجة لتأكيد عنوان بريدك الألكتروني لإتمام عملية التسجيل، يرجى النقر على الرابط الموجود في الرسالة الألكترونية التي بعثناها لك للتو

مقالاتنا الأكثر قراءة هذا الأسبوع

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا حول مواضيع متنوعة مباشرة في صندوق بريدك

أسبوعيا

توفر سياسة خصوصيّة البيانات المعتمدة من طرف هيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية (SRG – SSR) معلومات إضافية وشاملة حول كيفية معالجة البيانات.