Navigation

سويسرا مدعُوة لاستقبال المزيد من اللاجئين المُعرّضين للخطر

ترى منظمة غير حكومية أن الأشخاص الذين يتم قبولهم في سويسرا في إطار برنامج إعادة التوطين التابع للمفوضية السامية لشؤون الاجئين يجب أن يكونوا ضُعفاء بشكل خاص وأن يُعترف بهم كلاجئين. Keystone

حثت المنظمة السويسرية لمساعدة اللاجئين الحكومة الفدرالية على الترفيع في حصتها السنوية المقدرة بثمانمائة لاجئ ضعيف (أي الذين تتسم أوضاعهم بقدر كبير من الهشاشة) لإعادة توطينهم خلال العامين المُقبلين.

هذا المحتوى تم نشره يوم 31 مايو 2019 - 13:45 يوليو,
Keystone-SDA/ك.ض

وكانت الحكومة قد صادقت في جلستها الدورية المنعقدة يوم الأربعاء 29 مايو الجاري في برن على هذه الحصة السنوية لعامي 2020 و 2021 كجزء من مشاركتها في خطة المفوضية السامية لشؤون اللاجئين لإعادة التوطينرابط خارجي.

ووفقا لبيان حكوميرابط خارجي، يجب أن يقْدُم 80٪ على الأقل من هذه الفئة من اللاجئين من مناطق الأزمات في الشرق الأوسط ومن مناطق تقع على طول طريق الهجرة باتجاه وسط البحر الأبيض المتوسط ​. أما النسبة المتبقية من الحصة (20%)، فيجب الاحتفاظ بـها ليتسنى استخدامها في حالات الطوارئ قصيرة الأجل.

وكانت الحكومة قررت في شهر نوفمبر 2018 مواصلة المشاركة السويسرية في برنامج إعادة التوطين التابع للمفوضية السامية لشؤون اللاجئين. وهي تخطط - بالتشاور مع السلطات في الكانتونات والمدن والبلديات، لاعتماد برنامج كل عامين لإعادة توطين ما بين 1500 و2000 لاجئ.

يوم الأربعاء أيضا، رحبت المنظمة السويسرية لمساعدة اللاجئينرابط خارجي بقرار الحكومة القاضي بتحديد حصص منتظمة للاجئين المعترف بهم، لكنها قالت إن الحد الأقصى السنوي البالغ 800 لعامي 2020 و2021 لم يكن كافياً بالنظر إلى العدد القياسي للاجئين في جميع أنحاء العالم. وقالت المنظمة غير الحكومية إن الملايين من الناس يُخاطرون بحياتهم رابط خارجيعلى مسارات الهجرة أو يقبعون في معسكرات الاعتقال في ظل ظروف رهيبة.

​​​​​​​

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

المزيد: SWI swissinfo.ch تحصل على الاعتماد من طرف "مبادرة الثقة في الصحافة"

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟