Navigation

سويسرا تطالب بإنهاء العنف في الشرق الأوسط

قطاع غزّة بعد غارات جوية إسرائيلية على مبنى في المدينة يوم الخميس 13 مايو 2021. Copyright 2021 The Associated Press. All Rights Reserved.

دعا وزير الخارجية السويسري إلى الوقف الفوري للعنف في الشرق الأوسط، وقدم تعازيه لأسر الضحايا.

هذا المحتوى تم نشره يوم 14 مايو 2021 - 09:43 يوليو,
Reuters/Keystone-SDA/FDFA/ث.س

تأتي تصريحات إينياتسيو كاسيس، التي نشرها على موقع تويتر، مع استمرار العنف منذ أيام بين الجيش الإسرائيلي ومقاتلي حركة حماس الفلسطينية في قطاع غزة، الأمر الذي أثار قلقًا دوليًا.

محتويات خارجية

وكانت سويسرا قد أعربت لأول مرة عن قلقها بشأن الوضع هناك يوم الأحد 9 مايو، ودعت إلى "التهدئة". وجدد بيان أصدرته وزارة الخارجية السويسريةرابط خارجي مساء الأربعاء 12 مايو الدعوة الموجهة لجميع الأطراف لاحترام التزاماتها بموجب القانون الدولي، ولا سيما القانون الإنساني الدولي وحماية السكان المدنيين والبنية التحتية.

وتابع البيان: "سويسرا مقتنعة بأن حل الدولتين فقط الذي يتم التفاوض عليه من قبل الطرفين وفقًا للقانون الدولي والمعايير المتفق عليها دوليًا، بما في ذلك قرارات مجلس الأمن الدولي، يمكن أن يؤدي إلى سلام دائم بين الإسرائيليين والفلسطينيين".

وأضاف البيان "في هذا السياق، تكرر وزارة الخارجية السويسرية دعمها للحفاظ على الوضع التاريخي الراهن في المسجد الأقصى/ جبل الهيكل في القدس."

تصاعد العنف

يوم الخميس 13 مايو، احتشدت القوات الإسرائيلية على حدود غزة، فيما واصلت الفصائل الفلسطينية إطلاق الصواريخ على المدن الإسرائيلية، وفقا لتقارير إعلامية واردة.

وجاءت الاضطرابات الأخيرة بعد أسابيع من التوتر في القدس خلال شهر رمضان، في ظل اشتباكات بين الشرطة الإسرائيلية والمتظاهرين الفلسطينيين في المسجد الأقصى ومحيطه: كما أدى التهديد بإجلاء عدد من العائلات الفلسطينية في القدس الشرقية إلى تصاعد الغضب ووقوع اشتباكات بين سكان يهود وعرب في المدن الإسرائيلية.

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

المزيد:

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟