Navigation

رفض سويسري حاسم للمطالبات بإلغاء حقوق الملكية الفكرية بشأن لقاح كوفيد

أعرب وزير الاقتصاد السويسري عن شكوكه بشأن التوصل إلى اتفاق في محادثات منظمة التجارة العالمية حول حقوق الملكية بشأن اللقاحات. © Keystone/Martial Trezzini

قال وزير الاقتصاد السويسري غي بارمولان إن سويسرا لا تزال منفتحة على حل وسط بشأن حقوق الملكية الفكرية (IP) المتعلقة بلقاح كوفيد- 19.

هذا المحتوى تم نشره يوم 16 يونيو 2022 - 10:53 يوليو,
swissinfo.ch/ع.ع

وزير الاقتصاد السويسري أكد أيضا أن بلاده  لن توافق على إلغاء شامل لحقوق الملكية الفكرية الخاصة بهذه اللقاحات، وأنها تظل منفتحة لمواصلة المحادثات من أجل التوصل إلى حل وسط.

وكان بارمولان يتحدث على هامش المؤتمر الوزاري لمنظمة التجارة العالميةرابط خارجي في مدينة جنيف السويسرية يوم الأربعاء حيث تم تمديد المؤتمر ليوم واحد للتوصل إلى توافق في الآراء بشأن التغييرات في قواعد التجارة العالمية.

ونقلت وكالة أنباء السويسرية Keystone-SDA عن بارمولان قوله «ليس من سياسة سويسرا ترك طاولة المناقشات».

وأضاف أنه ليس من مصلحة أحد عرقلة المفاوضات وأن بعض الدول الأعضاء في منظمة التجارة العالمية البالغ عددها 164 لا تريد الكشف عن أوراقها.

ومع ذلك، قال الوزير السويسري إن التوصل إلى اتفاق لا يزال ممكناً. وكان  بارمولان أصرّ على رفض  اقتراح  لمنظمات غير حكومية، يدعو للتنازل المؤقت عن حقوق الملكية الفكرية الخاصة باللقاحات.

وأوضح بارمولان أن أي خروج عن المبادئ الأساسية لحقوق الملكية الفكرية غير مقبول بالنسبة لصناعة الأدوية في سويسرا.

ومنذ أكثر من عام، سعت الهند وجنوب إفريقيا ودول نامية أخرى للحصول على استثناءات خاصة باللقاحات والعلاجات والتشخيص، لكنها واجهت معارضة من سويسرا وبريطانيا. حيث يوجد منتجون رئيسيون للأدوية.

ويعد الاجتماع الوزاري لمنظمة التجارة العالمية، الذي كان من المقرر أن تنتهي أشغاله يوم الأربعاء، هو أول مؤتمر كبير تستضيفه جنيف منذ أربع سنوات.

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

المزيد:

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟