Navigation

الجيش السويسري يُقيّد استخدام تطبيقات المراسلة

ترغب قيادة الجيش السويسري في جعل الاتصالات الداخلية عبر تطبيقات المراسلة الالكترونية أكثر أمانًا لذلك حظرت استخدام تطبيقات محددة مثل واتساب وسيغنال وتيليغرام. Keystone/Peter Klaunzer
هذا المحتوى تم نشره يوم 05 يناير 2022 - 17:20 يوليو,
swissinfo.ch/ث.س

من المنتظر أن يتم حظر استخدام تطبيقات المراسلة "واتساب" و"سيغنال" و"تيليغرام" لأغراض عسكرية في الجيش السويسري.

بدلاً من ذلك، سيتم استخدام برنامج ثريما (Threemaرابط خارجي) السويسري كوسيلة في مجال الاتصال الرقمي.

وبحسب ما نقله متحدث باسم الجيش الفدرالي في تقرير نشرته إحدى الصحف التابعة لمجموعة "تاميديا" الإعلامية ​​يوم 5 يناير الجاري، فإنّ أمن البيانات يمثل أحد الأسباب الداعية إلى هذا التغيير في السياسة المتبعة.

يقع مقر شركة ثريما (Threema) في سويسرا ولا يخضع لتشريعات أيّ بلد آخر، مثل الولايات المتحدة، حيث يُلزم ما يسمى بقانون السحابة (Cloud Act) شركات التكنولوجيا التي تتخذ من أمريكا مقراً لها بإتاحة البيانات في حال كان هناك طلب قانوني. وفي نفس التصريح، قال المتحدث باسم الجيش إن برنامج ثريما (Threema) يعمل بما يتماشى مع لوائح البيانات الخاصة بالاتحاد الأوروبي.

ومع أن الجيش سيقوم - حسبما ذُكر - بالتكفل بدفع الرسوم السنوية المفروضة على مستخدمي برنامج (Threema)، لكنّ منتقدي القرار يقولون إنه لا وجود لخطط تقضي بتسليط عقوبات على أفراد الجيش الذين يواصلون استخدام تطبيقات المراسلة الأخرى.

في السياق، أكد متحدث عسكري آخر لوكالة الأنباء السويسرية Keystone-SDA، أنّه أصبح من الواضح - أثناء قيام الجيش بمهام الدعم خلال الموجة الأولى من جائحة كوفيد – 19 في عام 2020 - أن تدفق المعلومات بين مختلف الوحدات بحاجة إلى التحسين.

يُشار إلى أن واتساب (WhatsApp) هو تطبيق المراسلة الأكثر شيوعًا بين الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و64 عامًا في سويسرا، وفقًا لعدد من الاستطلاعات.

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

المزيد:

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟