Navigation

ديمقراطية سويسرية لا تُدمج الجميع

تشتهر سويسرا عالميًا بجبالها وساعاتها وبالشوكولاتة وبأجبانها ومصارفها، وبديمقراطيتها أيضاً. ولكن لا يُسمح لجميع السكان المقيمين فوق أراضيها بالمشاركة فيها، وأكبر دليل على ذلك المدة التي تعيّن على النساء الانتظار فيها إلى أن تم منحهن بدورهن الحقوق السياسية أي الحق في التصويت والانتخاب، والتي وصلت إلى ما يقرب من 125 عامًا. إذن، لم تصبح سويسرا ديمقراطية بالفعل، تمنح حق المشاركة في الاقتراعات العامة للجميع إلّا منذ خمسين عامًا فقط.

هذا المحتوى تم نشره يوم 01 سبتمبر 2022 - 14:29 يوليو,

وإلى اليوم، لا تزال هناك فئات اجتماعية مُستبعدة من المشاركة في العمليات السياسية: وهي الأقليات المتركبة من الأشخاص من ذوي الخلفيات المهاجرة، أو من أصحاب الاحتياجات الخاصة أو من الذين تقل أعمارهم عن ثمانية عشر عامًا، وكما يُظهر الفيديو المُصاحب، فإن عددهم الاجمالي لا يُستهان به.

(ترجمه من الألمانية وعالجه: ثائر السعدي)

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟