Navigation

المنتدى الاقتصادي العالمي ينأى بنفسه عن روسيا قبل الاجتماع السنوي في دافوس

ألقى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين كلمة خاصة في الاجتماع الافتراضي للمنتدى الاقتصادي العالمي في يناير 2021. Keystone / Pascal Bitz

 ذكرت وسائل إعلام سويسرية أن الخلاف بين المنتدى الاقتصادي العالمي وروسيا أعمق مما كان معروفا في السابق.  ونأى المنتدى الاقتصادي العالمي، الذي سيعقد اجتماعه السنوي في دافوس ابتداء من 22 مايو ، بنفسه عن المشاركين الروس، الذين حضر العديد منهم بانتظام في الدورات السابقة من فعاليات المنتدى الاقتصادي العالمي.

هذا المحتوى تم نشره يوم 02 مايو 2022 - 11:05 يوليو,
NZZamSonntag/م.ا.

وفقًا للصحيفة الصادرة باللغة الألمانية نويه تسرخر تسايتونغرابط خارجي (NZZamSonntag)، من غير المرجح أن يشارك أي قادة سياسيون أو رجال أعمال من روسيا في فعاليات أول اجتماع سنوي حضوري مباشر للمنتدى الاقتصادي العالمي بعد انقطاع عامين بسبب جائحة كورونا. وتفيد الصحيفة بأن المنتدى الاقتصادي العالمي "لم يتراجع عن دعوته لشخصيات روسية فقط، ولكن للمرة الأولى منذ عهد غورباتشوف، ربما لن تكون هناك مشاركة روسية على الإطلاق".

وأكد متحدث باسم مؤسسة روس كونغرس (Roscongress)، وهي منظمة تنمية غير مالية تدعمها الحكومة الروسية لتعزيز الإمكانات الاقتصادية للبلاد، للصحيفة أنه لن يكون هناك بيت روسي خلال المنتدى الاقتصادي العالمي هذا العام. كما توقعت ألا يحضر أي شخص من روسيا.

يُذكر أن المنتدى الاقتصادي العالمي جمّد جميع العلاقات مع الكيانات الروسية رداً على غزو أوكرانيا في أواخر فبراير. وأعلن المنتدى أنه لن يعمل مع أي شخص أو كيان خاضع للعقوبات كما ذكرت مجلة بوليتيكو رابط خارجيفي مارس. وفي 27 فبراير، أصدر كلاوس شفاب، مؤسس المنتدى الاقتصادي العالمي ورئيس المنتدى بورغ بريندي بيانًا رابط خارجييدين "عدوان روسيا على أوكرانيا ، والهجمات والفظائع المنجرة عن هذا الغزو".

وشارك السياسيون والنخبة الاقتصادية الروسية بانتظام في الاجتماع السنوي ومختلف مبادرات المنتدى الاقتصادي العالمي. ووفقًا لتقارير نويه تسرخر تسايتونغ، كانت ثلاث شركات روسية (Sberbank و VTB  و Gazprom) جميعًا شركاء استراتيجيين في المنتدى الاقتصادي العالمي، مما يعني أنهم يدفعون حوالي 600 ألف فرنك سويسري سنويًا. "يتألف مجتمع الشركاء الاستراتيجيين من 100 شركة رائدة من جميع أنحاء العالم، تم اختيار كل منها لالتزامها بتحسين حالة العالم" ، كما يشير المنتدى الاقتصادي العالمي على موقعه رابط خارجيعلى الإنترنت.

وصرح المتحدث باسم المنتدى الاقتصادي العالمي، سمويل فيرتمولر، للصحيفة الناطقة بالألمانية بأنه لم يعد هناك تدفق للأموال الروسية إلى المنتدى الاقتصادي العالمي.

رهانات سياسية

مؤخرًا، وبالتحديد في يناير 2021، ألقى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين خطابًا خاصًا في اجتماع افتراضي للمنتدى الاقتصادي العالمي. وحضر الرئيس الروسي الحدث شخصيًا في عام 2009. ومع ذلك، أصبحت العلاقة متوترة بشكل متزايد. وفي عام 2018، هدد وفد روسي بمقاطعة الاجتماع السنوي بعد أن استبعد المنتدى الاقتصادي العالمي بعض رجال الأعمال الروس الذين كانوا أهدافًا للعقوبات الأمريكية.

وذكرت دار النشر (CH-Media) أن المنتدى الاقتصادي العالمي دعا الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي لحضور الاجتماع السنوي. ومع ذلك، أبلغت السفارة الأوكرانية في برن صحيفة نويه تسرخر تسايتونغ أن زيلينسكي لم يؤكد قبوله الدعوة.

تسبب الوباء عدة مرات في تأجيل المنتدى الاقتصادي العالمي التجمع السنوي، الذي يحدث عادة في شهر يناير . وتم تأجيله في النهاية إلى 22 مايو إلى 26 مايو. ولم يٌصدر المنتدى البرنامج وقائمة المشاركين بعد.

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

المزيد:

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟