Navigation

واشنطن تبلغ بكين بقلقها من تدهور اوضاع حقوق الانسان في الصين

الرئيس الصيني مستقبلا نظيره الاميركي في بكين في 12 تشرين الثاني/نوفمبر 2014 afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 14 أغسطس 2015 - 05:43 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

اعلنت واشنطن الخميس انها ابلغت بكين بقلقها المتزايد بشأن تدهور اوضاع حقوق الانسان في الصين، مؤكدة ان هذا الملف سيكون في صلب زيارة الدولة التي سيقوم بها الرئيس الصيني شي جينبينغ الى واشنطن في ايلول/سبتمبر.

وقال مساعد وزير الخارجية الاميركي لشؤون الديموقراطية وحقوق الانسان توم مالينوفسكي ان هذا الملف كان في صلب الاجتماع السنوي "للحوار حول حقوق الانسان" بين الولايات المتحدة والصين والذي يجري هذا العام يومي الخميس والجمعة في مقر الخارجية في واشنطن.

وقال مالينوفسكي للصحافيين اثر مباحثاته مع المدير العام لوزارة الخارجية الصينية لي جونهوا ان "هناك في الولايات المتحدة شعورا متعاظما بالقلق العميق ازاء مسار حقوق الانسان في الصين".

واضاف ان الرسالة التي نقلها الى المسؤول الصيني كانت "واضحة ومباشرة"، مشيرا الى ان واشنطن "شددت على اهمية احراز تقدم كي تحترم الصين قوانينها والتزاماتها الدولية".

ولفت المسؤول الاميركي الى انه ابلغ الوفد الصيني بقلقه ازاء "التدهور الاخير لوضع حقوق الانسان" في الصين "والحدة المتزايدة في خطاب الحكومة الصينية وقوانينها بشأن مكافحة ما تصفه ب+التسلل الثقافي والنفوذ الغربي+".

واضاف ان هذا الامر "يطرح اسئلة خطرة: هل ستبقى الصين على المدى البعيد على مسار يؤدي الى مزيد من الانفتاح والاندماج العالمي، ام انها بدأت بالانغلاق على نفسها".

واكد مالينوفسكي انه يعتبر ان انغلاق القوة الاقتصادية الثانية في العالم "يضر بمصالح غالبية الصينيين، ونظرا الى نفوذ الصين واهميتها فان هذا الامر هو كذلك مصدر قلق للمجتمع الدولي".

واذ ذكر المسؤول الاميركي بأن ملف حقوق الانسان الشائك جدا كان في صلب المحادثات التي جرت بين البلدين في نهاية حزيران/يونيو في واشنطن في اطار "الحوار الاستراتيجي والاقتصادي"، اكد ان هذا الملف "سيكون في مقدمة المواضيع التي سيتم بحثها خلال زيارة الدولة التي سيقوم بها الرئيس شي جينبينغ في ايلول/سبتمبر" الى واشنطن حيث سيحل ضيفا على الرئيس باراك اوباما.

بالمقابل اقر مالينوفسكي بأن الطرف الصيني اثار مسألة اعمال العنف العرقية في الولايات المتحدة، مشددا على ان "الولايات المتحدة لا تزعم ابدا انها مثالية".

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
شارف على الإنتهاء... نحن بحاجة لتأكيد عنوان بريدك الألكتروني لإتمام عملية التسجيل، يرجى النقر على الرابط الموجود في الرسالة الألكترونية التي بعثناها لك للتو

اكتشف تقاريرنا الأكثر طرافة كل أسبوع!

اشترك الآن واحصل مجانًا على أفضل مقالاتنا في صندوق بريدك الإلكتروني الخاص.

توفر سياسة خصوصيّة البيانات المعتمدة من طرف هيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية (SRG – SSR) معلومات إضافية وشاملة حول كيفية معالجة البيانات.