Navigation

ميشيل اوباما تدعو الى "نقاش صادق" حول تعليم الفتيات

صورة من مؤسسة قطر للتعليم للشيخة موزا والسيدة الاميركية الاولى ميشيل اوباما في الدوحة في 3 تشرين الثاني/نوفمبر 2015 afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 04 نوفمبر 2015 - 11:53 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

دعت السيدة الاميركية الاولى ميشيل اوباما الى وضع حد "للقوانين والتقاليد البالية" التي تمنع ملايين الفتيات في العالم من اكمال تعليمهن، وذلك في خطاب ألقته امام مؤتمر للتعليم في قطر الثلاثاء.

وحضت اوباما على ضرورة اجراء "نقاش صادق" في العالم حيال كيفية معاملة النساء وكيف يؤدي هذا الى حرمان ملايين الفتيات انهاء دراستهن.

وتتواجد السيدة الاميركية الاولى في الدوحة منذ الاثنين، في اطار جولة شرق اوسطية تستغرق سبعة ايام، وتشمل قطر والاردن، ترمي الى تشجيع الفتيات على الالتحاق بالتعليم، في معركة بدأت خوضها قبل سنوات.

وقالت اوباما امام مؤتمر القمة العالمي للابتكار في التعليم ("وايز")، "اذا كنا نريد حقا فتيات في صفوف المدرسة، نحن في حاجة الى اجراء نقاش صادق حول النظرة الى المرأة ومعاملتها في مجتمعاتنا. ويجب اجراء هذا الحوار في كل بلد على هذا الكوكب، بما في ذلك بلدي".

واضافت "عندما تكون الفتيات صغيرات، غالبا ما ينظر اليهن على انهن مجرد اطفال، ولكن بمجرد ان يصلن الى مرحلة المراهقة ويبدأن بالتحول الى نساء يصبحن فجأة عرضة للتمييز الجنسي داخل مجتمعهن. وهنا بالضبط يبدأن بالتخلف عن الدراسة".

واعتبرت ان الموضوع يتعلق كذلك "بالذهنية والمعتقدات. الأمر يتوقف على ما اذا كان الأهل يعتقدون بان ابنتهم تستحق ان تتعلم مثل ابنهم. يتوقف الامر على ما اذا كانت مجتمعاتنا متشبثة بقوانين وتقاليد بالية تضطهد وتحرم النساء".

وتحدثت السيدة الاميركية الاولى لحوالى 25 دقيقة في مركز قطر الوطني للمؤتمرات امام جمع ضم قادة سياسين وتربويين من جميع انحاء العالم، بالاضافة الى كبار الشخصيات بينهم الشيخة موزا بنت ناصر، والدة امير دولة قطر ورئيسة "مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع".

وتطرقت اوباما خلال كلمتها الى بعض جوانب حياتها الخاصة ونشأتها، مشيرة الى ان التعليم الذي تلقته ساهم في وصولها الى اماكن "لم اكن احلم بها" خلال طفولتها.

وحذرت من ان تقييد النساء "يحد" من امكانات الرجال ايضا. وتوجهت الى الرجال الحاضرين في القاعة بالقول "اريد ان اكون واضحة جدا، نحن نحتاج اليكم. نحتاج اليكم كآباء، كأزواج، ببساطة كبشر. هذا نضالكم ايضا. نحتاج الى ان تعارضوا القوانين والمعتقدات التي تضر بالنساء".

من جهتها، حذرت الشيخة موزا من ان التحديات التي تواجهها الفتيات في الشرق الاوسط تتزايد.

وقالت "اسمحوا لي أن أقر بأننا في هذه المنطقة لسنا مصابين بالشلل فقط ولكننا نسير إلى الوراء بسرعة الضوء. ولعل من سخرية القدر أننا لو تراجعنا إلى الوراء لأصبحنا أفضل حالا"، مقدمة مثالا على ذلك العراق حيث "وقبيل حرب الخليج الأولى عام 1991 بلغت نسبة الالتحاق بالمدرسة الابتدائية (...) 100 بالمئة".

اضافت "ماذا عن حالنا اليوم؟ (...) لقد أفادت تقديرات حديثة لمنظمة اليونسكو عن وجود ثلاثة ملايين طفل غير ملتحقين بالمدارس على الأقل ممن هم في عمر المرحلة الابتدائية في العراق وسوريا وحدهما".

وقدمت الشيخة موزا واوباما جائزة "وايز" 2015، والبالغة قيمتها 500 الف دولار اميركي، الى سكينة يعقوبي، مؤسسة المعهد الأفغاني للتعليم.

زارت اوباما الثلاثاء الجنود الاميركيين العاملين في قاعدة العديد الجوية في قطر والتي تستخدمها الولايات المتحدة في شن غارات ضد الجهاديين في سوريا والعراق.

وكان من المقرر ان تصل اوباما الى الاردن عند الساعة 1450 (1250 تغ)، الا ان سفارة بلادها في عمان اعلنت انه "لسوء الحظ، بسبب الاحوال الجوية السائدة، تأجل وصول السيدة الاولى".

ولم تحدد السفارة الموعد الجديد.

وستزور اوباما في الاردن مدرسة تم تشييدها بدعم تقني ومالي من الوكالة الاميركية للتنمية الدولية.

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟

لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
شارف على الإنتهاء... نحن بحاجة لتأكيد عنوان بريدك الألكتروني لإتمام عملية التسجيل، يرجى النقر على الرابط الموجود في الرسالة الألكترونية التي بعثناها لك للتو

اكتشف تقاريرنا الأكثر طرافة كل أسبوع!

اشترك الآن واحصل مجانًا على أفضل مقالاتنا في صندوق بريدك الإلكتروني الخاص.

توفر سياسة خصوصيّة البيانات المعتمدة من طرف هيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية (SRG – SSR) معلومات إضافية وشاملة حول كيفية معالجة البيانات.