Navigation

هانيبال القذافي يكسب قضيته ضد صحيفة "لاتريبون دو جنيف"

أيدت محكمة الدرجة الأولى في كانتون جنيف الشكوى التي رفعها هانيبال القذافي واعتبرت أنه لم يكن من حق صحيفة "لاتريبون دو جنيف" نشر صور الهوية القضائية لنجل الزعيم الليبي التي التقطت له لدى توقيفه يوم 15 يوليو 2008، كما أقرت الهيئة القضائية بمسؤولية دويلة جنيف في المسألة.

هذا المحتوى تم نشره يوم 12 أبريل 2010 - 17:13 يوليو,

وفي حكم أصدرته يوم الإثنين 12 أبريل، أكدت المحكمة الطابع غير المشروع للنيل من الشخصية الذي تسبب فيه نشر هذه الصور حسب تصريحات أدلى بها مارك هاسبرغر، محامي صحيفة "لاتريبون دو جنيف". وقد اعتبر القاضي أن الصحيفة أخطأت في تقدير المصالح والموازنة بينها.

وقضت المحكمة على الصحيفة بنشر نص الحكم على صفحات طبعتها الورقية ونشره أيضا على موقعي الصحيفة وحكومة جنيف على شبكة الإنترنت. وفيما تتحمل حكومة جنيف ثلاثة أرباع تكاليف عملية النشر، تتكفل الصحيفة بدفع الربع الباقي، حسبما أوضح السيد هاسبرغر.

في المقابل، رفضت محكمة الدرجة الأولى في جنيف منح تعويض بقيمة 100 ألف فرنك لفائدة هانيبال القذافي. وكان نجل الزعيم الليبي قد طالب في بداية الأمر بهذا التعويض قبل أن يتراجع عن ذلك في اللحظة الأخيرة. واعتبر القاضي أن نشر نص الحكم كاف لتعويض الضرر الذي لحقه.

swissinfo.ch مع الوكالات

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

المزيد: SWI swissinfo.ch تحصل على الاعتماد من طرف "مبادرة الثقة في الصحافة"

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟