Navigation

ليبيا أفرجت عن شقيق الخادم السابق لهانيبال القذافي

كشف فرانسوا ميمبري، المحامي السويسري في جنيف أن شقيق الخادم المغربي (الذي أدّت الشكوى التي تقدّم بها مع خادمة تونسية، إلى إيقاف نجل العقيد القذافي وزوجته يوم 15 يوليو 2008 في جنيف)، قد تمّ الإفراج عنه.

هذا المحتوى تم نشره يوم 02 نوفمبر 2009 - 10:13 يوليو,

وكان المواطن المغربي، الذي يبلغ 24 عاما من العمر، قد سلّـم نفسه إلى السلطات في طرابلس بعد مرور 12 يوما على إيقاف نجل الزعيم الليبي من طرف الشرطة في جنيف. وكان المحامي ميمبري قد صرّح آنذاك أن أحد أصدقائه قد اعتُـقِـل قبل ذلك على عين المكان.

وعلى مدى عام كامل، لم يُـعثر على أثر لهذا الرجل، لكن تمّ الإفراج عنه مؤخّـرا، حسبما أورد المحامي يوم الأحد 1 نوفمبر، مؤكِّـدا بذلك خبرا نشرته صحيفة NZZ Am Sonntag الأسبوعية، الناطقة بالألمانية.

وقال الأستاذ ميمبري في تصريحاته: "لقد تمكّـنت من الاتِّـصال هاتفيا يوم السبت الماضي بعائلته في الدار البيضاء، وأكّـدوا لي عودته".

swissinfo.ch مع الوكالات

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

المزيد: SWI swissinfo.ch تحصل على الاعتماد من طرف "مبادرة الثقة في الصحافة"

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟