Navigation

كيف يجب أن تكون مُهيّأً للسّباقات الشاقة؟

(جولي هانت، swissinfo.ch)

هذا المحتوى تم نشره يوم 16 يونيو 2014 - 11:00 يوليو,

يقوم فالك حاليا، وهو خبيرٌ إحْصائي في مجال المخاطر وأبٌ لطفليْن، وعداء مواظب، بتدريبات لخوض سباق نصف الماراتون.

بعد خمس سنوات من المشاركة في السباقات. يبدو فالك في حالة جيّدة جدا. لكن ممارسي ألعاب القوى مثله غالبا ما يجهلون وجود مشاكل في القلب خفية يمكن أن تنجرّ عنها عواقب مأساوية.

منذ سن 35 عاما، كثيرا ما يتسبب تصلب الشرايين التاجية في حدوث نوبات قلبية مفاجئة. لذلك يُنصح المشاركون في المسابقات الذين تجاوز عمرهم 35 عاما بإجراء فحوص طبية كاملة لإختبار الكوليسترول، والسكري، وضغط الدم.

خضع فولك لإختبار قياس الدينمية بإشراف الدكتور لوكاس تراشسيل في قسم امراض القلب. والدكتور تراشسيل متخصص في مجال الوقاية من أمراض القلب والاوعية الدموية وإعادة التأهيل والطب الرياضي. ويقيس الإختبار كيف ترد الشرايين التاجية الفعل عند تعرضها لضغط شديد. وبعض المنظمين للماراتون يصرّون على خضوع المشاركين لهذا الاختبار قبل السماح لهم بالمشاركة.

اختبار قياس الدينمية يساعد ايضا الرياضيين بدفعهم لإجراء أقصى قدر من التدريب. ويسمح للخبراء على الفور باكتشاف أي من المراحل يركز الرياضيون العاديون جهودهم الأساسية، وقدرتهم الهوائية واللاهوائية على التحمّل، وتصحيح التوازن إذا لزم الأمر.

ويُنصح الرياضيون الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و35 عاما بالخضوع لفحوص "قبل المشاركة"، وتشتمل على ملء استمارة وقياس دقات القلب أثناء الراحة. ويتم هذا الإختبار كل سنتيْن بحيث يمكن التعرّف على أي مشاكل تصيب الشريان التاجي، مثل ضعف عضلات القلب، في وقت مبكّر.

وقد صُمّمت هذه الاختبارات بالنسبة للناس العاديين الذين يشاركون في الرياضات التنافسية.

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟