Navigation

سويسرا تُمدّد إغلاق مجالها الجوي

مطار زيورخ كلوتن... تحول إلى صحراء مقفرة Reuters

قرر المكتب الفدرالي للطيران المدني تمديد إغلاق المجال الجوي السويسري إلى الساعة الثامنة صباحا من يوم الثلاثاء 20 أبريل لأن سحابة جديدة من الرماد البركاني تتجه صوب سويسرا. في المقابل، يتصاعد التململ في أوساط شركات الطيران وقطاع النقل الجوي.

هذا المحتوى تم نشره يوم 19 أبريل 2010 - 16:55 يوليو,

وفي صبيحة الإثنين 19 أبريا، عزا المكتب سبب القرار الذي اتخذه بتمديد إغلاق المجال الجوي السويسري إلى أنه "طبقا لتكهنات الرصد الجوي، فإن غيمة الرماد البركاني القادمة من إيسلندا لا زالت متمركزة فوق سويسرا. كما أن التنبؤات ذاتها تتحدث عن تقدم سحابة رماد جديدة ينتظر أن تصل بلادنا قريبا".

ويشمل الحظر الطائرات التي تعتمد في تحليقها على التجهيزات الآلية أي الطيران التجاري بالأساس. في المقابل، يظل المجال الجوي السويسري مفتوحا بوجه الطائرات التي تحلق على ارتفاع أكثر من 6400 متر، كما أن الطائرات السياحية التي تعتمد على الرؤية البصرية مُرخص لها بالتحليق خلال ساعات النهار.

وفيما أكد المكتب الفدرالي للطيران المدني أنه يعيد تقييم الوضع باستمرار لاتخاذ القرار الملائم بخصوص الحظر، أعلن خبراء الرصد الجوي الإيسلنديون أن غيمة الرماد البركاني الجديدة تتحرك على ارتفاع منخفض وأنها تطرح – تبعا لذلك - مشاكل أقل لحركة الملاحة الجوية.

Swissinfo مع الوكالات

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

المزيد: SWI swissinfo.ch تحصل على الاعتماد من طرف "مبادرة الثقة في الصحافة"

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟