Navigation

للمرة الأولى: عدد المتبرعين بالأعضاء يتجاوز المائة شخص في سويسرا

لأوّل مرة، تجاوز عدد المتبرعين بالأعضاء في سويسرا المائة شخص، وذلك على مدى السنوات العشر الأخيرة. لكن جميع الأعضاء المتبرع بها استخدمت في عمليات زراعة مستعجلة.

هذا المحتوى تم نشره يوم 28 يناير 2010 - 16:51 يوليو,
swissinfo.ch مع الوكالات

وياتي الإعلان عن هذا الرقم القياسي عشية عقد المؤسسة السويسرية لزراعة الأعضاء "Swisstransplant" لمؤتمرها السنوي والذي يمتد من 29 إلى 30 يناير 2010 بأنترلاكن السويسرية.

ووفقا لمصادر هذه المؤسسة بلغ عدد المتبرعين بالأعضاء في سويسرا سنة 2009 ما قدره 103 متبرعا ومتبرعة، واستخدمت أعضائهم في 491 عملية طبية. وهكذا ارتفع عدد المتبرعين بنسبة 13 شخصا مقارنة بالسنة الماضية.

وترجع المؤسسة هذه الزيادة بالأساس لتوسع شبكة المنظمات الداعية إلى التبرع بالأعضاء واقتراب مقارها أكثر من عامة المواطنين. لكن الجمعية نوّهت أيضا بالدور الحيوي الذي لعبه الأطباء والممرضين والممرضات العاملين في أجنحة العناية المركّزة، والذين كان لهم دور في إقناع المزيد من المرضى للتبرع بأعضائهم قبل الوفاة.

لكن بيان الهيئة كشف ايضا عن ارقام غير سارة، إذ تشير إلى أن عدد المرضى المسجلين على قوائم الانتظار للحصول على أعضاء، وكذلك نسبة الوفايات بسبب عدم وجود أعضاء لإستزراعها في اجسادهم لا تزال أرقاما مرتفعة. إذ يوجد في سويسرا حاليا 996 شخصا ينتظرون بشكل مستعجل أعضاء من المتبرعين، وتظل قوائم الإنتظار طويلة. وفي السنة الماضية فقط، توفي 67 مريضا بسبب عدم توفّر أعضاء، وبذلك ارتفعت الوفايات خلال سنة 2009 لهذا السبب بنسبة 8%.

وبفضل الجهود الحثيثة التي تبذلها العديد من المنظمات الأهلية، بلغت نسبة المتبرعين بالأعضاء في سويسرا 13.3 في المليون ساكن، لكن هذه النسبة تظل منخفضة جدا بالمقارنة مع بقية الدول الأوروبية. وتأمل الدوائر العاملة في هذا المجال الوصول قريبا إلى تحقيق معدل 20 متبرع على كل مليون ساكن .

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

المزيد: SWI swissinfo.ch تحصل على الاعتماد من طرف "مبادرة الثقة في الصحافة"

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟