Navigation

لا "لاستخدام أموالنا في اصطناع الحروب"

أصحاب المبادرة وصناديق التوقيعات أمام البرلمان في برن يوم الخميس 21.06.2018. Keystone

يجب على المؤسسات المالية السويسريّة أو التي يوجد مقرها في سويسرا، مثل المصرف الوطني السويسريّ وصناديق التقاعد وشركات التأمين، أن تتوقف عن الاستثمار في الشركات التي تنتج المعدات الحربية. هذا ما تطالب به مبادرة شعبية وقّع عليها 130,000 شخص وتمّ تسليمها إلى المستشارية الفدرالية.

هذا المحتوى تم نشره يوم 22 يونيو 2018 - 13:00 يوليو,
SDA-ATS/ث.س

وتم التحقق من صلاحية 104,902 منها، بحسب ما قالته مجموعة "من أجل سويسرا بلا جيش" وحزب شبيبة الخضر وجمعية حظر المتاجرة بالسلاح. ومن أجل أن تُؤخذ أي مبادرة شعبيّة بعين الاعتبار  في سويسرا وتمرّ للتصويت عليها على المستوى الوطني ، يجب أن يوقّع عليها 100,000 شخص وذلك في فترة لا تتجاوز الـ 18 شهراً.

يقول أصحاب الحملة إنّهم يريدون وضع نهاية لدور سويسرا في تمويل مصنعي السلاح الدوليين، وأشاروا يوم الخميس في بيان لهم إلى إنّ المصرف الوطني السويسري وحده استثمر ملياريْ فرنك في الصناعة النووية الأمريكية في عام 2017 .

وقال موريال فيغير من مجموعة من أجل سويسرا بلا جيش: "أموال تقاعدنا تموّل الأسلحة التي تستخدم حاليّاً في الحرب غير الشرعيّة في اليمن". وتضيف مايا هاوس من حزب شبيبة الخضر بأنّ جمهورنا العام لا يوافق على "استخدام أموالنا في اصطناع الحروب". 

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

المزيد: SWI swissinfo.ch تحصل على الاعتماد من طرف "مبادرة الثقة في الصحافة"

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟