Navigation

بنك كانتون زيوريخ يتطلع الى التوسع

يتطلع بنك كانتون زيوريخ إلى توسيع نشاطاته أبعد من حدود الكانتون Keystone

أعلن بنك كانتون زيوريخ ZKB عن ترتيبات للتوسّع خارج حدود الدُويلة التي تملكه، وذلك من أجل عرض خدماته المالية الشاملة على الصعيد السويسري.

هذا المحتوى تم نشره يوم 27 نوفمبر 2002 - 17:06 يوليو,

ويعتقد المسؤولون عن Züricher Kantonalbak أن هذه المؤسسة الرسمية بلغت درجة من النضج تسمح لها القيام بهذا الدور.

بنك كانتون زيوريخ هو أحد البنوك الحكومية الأربعة والعشرين الخاضعة جزئيا أو كليا لسلطات مختلف الكانتونات في سويسرا، والتي تتولى في الدرجة الأولى مهام ترويج النشاطات الاقتصادية وتنسيق الأسواق العقارية في الدُويلة الأم.

ويأخذ بنك زيوريخ مكانة خاصة بين هذه البنوك الحكومية المحلية بحكم انتمائه لأكبر كانتون سويسري واقترابه حتى بضع سنوات خلت، لواحدة من أهم البورصات في العالم، هي بورصة زيوريخ، قبل نقل التجارة بأسهم شركات مؤشر السوق المالية السويسرية SMI إلى بورصة Virt-x اللندنية.

لكن هذه الامتيازات التي تساهم في ترويج نشاطات المؤسسة بطبيعة الحال، لا تكفي ما لم تكن على رأس هذا البنك تلك القيادة الحكيمة التي عرفت كيف تواجه الأزمات المالية المتعاقبة منذ بضع سنوات، والتي كادت تقضي على بنك حكومي محلي آخر هو بنك كانتون فوVaud ، لو لم تقم سلطات فو قبل أسبوعين بمدّه بمليار وربع المليار فرنك لمساعدته على مواصلة نشاطاته.

مال وأعمال وأرباح معقولة

إن بنك كانتون زيوريخ في صحة جيدة وليس في حاجة للحقن المالية. فقد زادت أرباحه خلال الأشهر التسعة الأولى من هذا العام على مليار وثمانين ألف فرنك سويسري، مقابل مليار وسبعين ألف لنفس الفترة من عام 2001، رغم الأزمة المالية الراهنة وانهيار البورصات المحلية والدولية، ورغم التزامه بحصة تقارب %42 من السوق العقارية الضخمة في أكبر كانتون سويسري.

وبالمقارنة مع الأشهر التسعة الأولى من عام 2001، زاد بنك زيوريخ رقم مبيعاته خلال الأشهر التسعة الأولى من هذا العام، من 75،9 إلى 78 مليار فرنك سويسري، كما زاد حجم الثروات السويسرية والأجنبية الخاضعة لإدارته خلال الأشهر التسعة الأولى هذا العام بحوالي 2،6 مليار، لتبلغ 71،8 مليار فرنك في نهاية سبتمبر الماضي.

ويقول Hans F. Vögeli، رئيس مجلس إدارة البنك، إن ضروريات ضمان النموّ السليم للمؤسسة رغم الكساد وانهيار البورصات، ورغم اضطراب السوق العقارية في زيوريخ، تفرض عليها محاولات عرض خدماتها المالية الشاملة وراء حدود الكانتون، إلى جانب مؤسستي التمويل الشامل، أي البنك السويسري المتحد ومجموعة كريدي سويس.

الميول للتعاون وليس للمضاربة

ولم يستبعد هانس فيغيلي التعاون مع بنوك الكانتونات الأخرى لسد تلك الفجوات المالية التي لا تهتم بها البنوك المحلية أو التجارية الرئيسية في أسواق الكانتونات الأخرى.

وهذه الرغبة في التوسع خارج حدود كانتون زيوريخ، ستبقى ولا بد في إطار قوانين الكانتون وتوجيهاته لمؤسسته المالية الرسمية، وفي إطار قوانين الكانتونات والقوانين الوطنية التي تتحكم بنشاطات البنوك والمصارف.

وقد أعلن رئيس بنك كانتون زيوريخ عن إعادة تنظيم المجمعات الأربع للأسهم (Visions) التي ابتاعها البنك من رجل المال والأعمال السويسري المعروف مارتِن إيبنر، والذي تخلى قبل أسبوعين عن حصته التي قاربت المليار فرنك من الأسهم في مجموعة لونزا، لإنقاذ ما يمكن إنقاذه من إمبراطوريته المالية المنهارة.

فقد قرر بنك زيوريخ دمج مجمع أسهم صناعات الكيمياء والأدوية ومجمع البنوك والتأمينات في بوتقة، ومجمعي المساهمات المالية العامة والمشتقات المالية في بوتقة ثانية. كما قرر رسم استراتيجية تجارية جديدة تماما للمُجمّعين الجديدين ووضعهما تحت إدارة خبراء ماليين جدد، دون إيبنر ورفاقه بطيعة الحال.

ولاحظ رئيس بنك كانتون زيوريخ أن البنك على اتصال مكثف مع بنوك الكانتونات الأخرى لاتخاذ الترتيبات العَملية ولوضع الأسس للتعاون خارج حدود كانتون زيوريخ في المستقبل.

جورج انضوني - سويس إنفو

باختصار

يُعتبر بنك كانتون زيوريخ من أهم البنوك الخاضعة لسلطات الكانتونات في سويسرا. ويؤكد أنه جمع خلال العقدين الماضيين ما يكفي من خبرة في مجالات التمويل الشامل، بطريقة تؤهله لعرض نفس الخدمات على الصعيد السويسري كتلك التي يعرضها أكبر بنكين تجاريّين أي UBS و CS Group.

End of insertion

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

المزيد: SWI swissinfo.ch تحصل على الاعتماد من طرف "مبادرة الثقة في الصحافة"

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟