Navigation

مزيد من الموظفين السويسريين يعملون أيام الآحاد وفي العطل

أفادت أسبوعية "سونتاغس تسايتونغ" الصادرة يوم الأحد 23 ديسمبر 2018 أن كبريات سلسلة المحلات التجارية السويسرية "ميغرو" و"كوب" تتقدم كل عام بـ "عشرات" طلبات الترخيص إلى أمانة الدولة للشؤون الإقتصادية للحصول على ترخيص بالعمل في عطلات نهاية الأسبوع والعطلات الرسمية. © KEYSTONE / GAETAN BALLY

ذكرت أسبوعية سونتاغس تسايتونغ في عددها الصادر يوم الأحد 23 ديسمبر الجاري أن عدد التراخيص الممنوحة للشركات لتوظيف العمال في عطلات نهاية الأسبوع والعطلات الرسمية في سويسرا قد ارتفع بنسبة 30 ٪ خلال السنوات الثلاث الماضية.

هذا المحتوى تم نشره يوم 24 ديسمبر 2018 - 16:07 يوليو,
Keystone-SDA/Sonntagszeitung/ك.ض

في سويسرا، يتعيّن على الشركات الراغبة في أن يكون لديها موظفون يشتغلون في عطلات نهاية الأسبوع أو خلال العطلات الرسمية الحصول على تصريح خاص من أمانة الدولة للشؤون الإقتصادية. وفي هذا الصدد، توصلت الصحيفة التي تصدر باللغة الألمانية في زيورخ أن عدد التراخيص الممنوحة قد ازداد بنسبة 30٪ خلال السنوات الثلاث الماضية، حيث تجاوز عددها ألفيْ (2000) ترخيص. كما اتضح أنه تم تقديم أكثر من 800 من هذه الطلبات خصيصًا للسماح لها بالعمل خلال فترة عيد الميلاد.

في عام 2018، تعلقت التراخيص الممنوحة للعمل في أيام العطل الرسمية بنحو 70000 وظيفة فردية. ولا تشمل هذه الأرقام إلا طلبات التراخيص العادية، والطلبات الخاصة بأكثر من سنة واحدة، بل لا تتعلق بالإستثناءات قصيرة الأجل.

أمانة الدولة السويسرية للشؤون الإقتصادية أكدت لصحيفة سونتاغس تسايتونغ أن "السنوات الأخيرة شهدت ارتفاعا مستمرا في عدد الطلبات المقدمة للحصول على تراخيص للعمل في العطلات"، وأضافت أن هناك عدة أسباب لهذه الزيادة، من بينها الواقع المتمثل في أن احتياجات المستهلك تستمر حتى خلال موسم الأعياد، إضافة إلى المتطلبات الإقتصادية واللوجستية للشركات.

بدوره، قال متحدث باسم سلسلة محلات "ميغرو" التجارية للصحيفة: "هناك حاجة لكل من شركات الإنتاج وشركات الخدمات اللوجستية لتلبية الطلب المتزايد من طرف المستهلكين على المنتجات الطازجة في أيام الآحاد وأثناء العطل الرسمية".

من جهة أخرى، تختلف مواعيد الأعياد حسب الكانتونات السويسرية، لذا غالباً ما تتقدم شركات سويسرية وفروعٌ لشركات دولية بطلبات للحصول على إعفاءات كي يتمكّن موظفوها الناشطون في كانتونات مختلفة من مواصلة العمل معًا.

مع ذلك، يُشكك البعض في التحركات الرامية إلى السماح بالمزيد من العمل خلال الفترات التي تعتبر تقليديا أوقاتا مُخصّصة للعائلات في سويسرا. وفي هذا السياق، أعلم أرنو بوفورا، من اتحاد نقابات العمال السويسريين "UNIA" صحيفة "سونتاغس تسايتونغ" أن العمل خلال فترات العطل بالنسبة لوظائف تُصنّف خارج نطاق الخدمات الأساسية، كالتمريض وخدمات النقل العمومي، أمر غير ضروري.

مستشهدا بقطاع تجارة التجزئة، صرح بوفورا أن "العديد من المجالات لا تحتاج للعمل في أيام الآحاد. مع ذلك، فإن البعض منها يشتغل على أية حال نظرا لعدم توفر رقابة موثوقة."

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

المزيد: SWI swissinfo.ch تحصل على الاعتماد من طرف "مبادرة الثقة في الصحافة"

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟