Navigation

أوروبا تتجه لإعفاء صربيا ومقدونيا والجبل الأسود من التأشيرات

Keystone

من المُـنتظر أن لا يحتاج مواطنو ثلاث دول بلقانية إلى الحصول على تأشيرات دخول لدى توجههم إلى البلدان الأعضاء في فضاء شنغن ابتداءً من عام 2010.

هذا المحتوى تم نشره يوم 16 يوليو 2009 - 10:55 يوليو,

ويوم الأربعاء 15 يوليو، اقترحت المفوضية الأوروبية إلغاء التأشيرة لمواطني صربيا ومقدونيا والجبل الأسود، وهي خُـطوة تعني سويسرا أيضا.

وطِـبقا للمفوضية الأوروبية، فإن هذه الدول الثلاث تستجيب للشروط الموضوعة من طرف بروكسل، التي تشمل إصدار جوازات سفر بيوميترية (أي تستخدم وسائل الاستدلال الإحيائي) وتعزيز إجراءات المراقبة على الحدود، إضافة إلى مكافحة الفساد والجريمة المنظمة.

وفي بروكسل، صرّح جاك بارو، المفوض الأوروبي المكلَّـف بمسائل الهجرة أمام الصحافة أنه "بالنظر إلى التقدّم المسجّـل، يمكننا اليوم اقتراح إلغاء التأشيرات ابتداءً من 1 يناير 2010"، وأضاف الوزير السابق الفرنسي "إنها محطة تاريخية في علاقاتنا مع بلدان البلقان الغربي، فإلغاء التأشيرات، كان مُـنتظرا بشدّة".

الاقتراح الذي تقدّمت به المفوضية، لا زال بحاجة للحصول على الضوء الأخضر من طرف وزراء الداخلية في البلدان الأعضاء الـ 27، كما أنه يعني سويسرا أيضا. فباعتبارها عُـضوا في فضاء شنغن، يتوجّـب على الكنفدرالية تطبيق القرارات المتَّـخذة من طرف الاتحاد الأوروبي في هذا المجال.

وفي يونيو الماضي، سبق لسويسرا وصربيا أن وقّـعتا على اتفاق يرمي إلى تسهيل الحصول على التأشيرات بين البلدين، لكن المكتب الفدرالي للهجرة أوضح في معرض التعليق على الخبر أن "هذه الوثيقة ستُـصبح لاغيةً، إذا ما أقـرّ إلغاء التأشيرة من طرف الاتحاد".

على صعيد آخر، لا يشمل هذا المسار جمهوريتيْ البوسنة والهرسك وكوسوفو، لأسباب "ذات طابع أمني". ففي الوقت الذي لا زالت صربيا تعتبِـر كوسوفو جزءً لا يتجزّأ من أراضيها، أعلن الإقليم استقلاله عن بلغراد من جانب واحد. وقد اعترفت سويسرا والعديد من الدول الأوروبية بكوسوفو، كدولة جديدة.

Swissinfo.ch مع الوكالات

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

المزيد: SWI swissinfo.ch تحصل على الاعتماد من طرف "مبادرة الثقة في الصحافة"

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟